المدى اللحظي (فاصل نصف ساعة):
رغم استمرارية وتأكيد الاتجاه الصاعد على المدى اللحظي، ورغم الإختراق الإيجابي للحد العلوي لقناة الاتجاه الصاعدة (على المدى القصير)؛ إلا أن المُعطيات الفنية تؤكد بشكل كبير إلى أن المؤشر العام بحاجة لبعض التراجع ليستعيد قوته من جديد، وهذا يظهر بشكل واضح من خلال الاختلافات السلبية القوية التي سجلتها مؤشرات أحجام التداول والسيولة بقيادة Money Flow Index، بالإضافة إلى مؤشرات القوة الدافعة بقيادة مؤشر Stochastic، يُضاف إلى ذلك مؤشرات الاتجاه بقيادة ADX، كُل هذه المُعطيات تزامنت مع تكوين المؤشر العام لنموذج الوتد الصاعد الذي يؤكد الدخول في مرحلة تباطؤ (تحمل في طياتها بوادر تصريف لحظي مؤقت)، ومثل هذه المُعطيات التحذيرية السلبية القوية (الغير مؤكدة حتى الآن!)، تحمل معها بوادر تراجع إلى مُستوى 7243 نقطة بشكل مبدئي (الهدف السلبي التقريبي في حال إكتمال نموذج الوتد الصاعد)، مع ملاحظة أن التراجع إلى مُستوى 7215 نقطة يُعتبر مقبول ومنطقي فنيًا (ومُتوافق مع الصورة الفنية على الفاصل الأسبوعي، لإعادة إختبار مناطق الاختراق الصاعد الإيجابي بين 7180 وَ 7250 نقطة)، وذلك تمهيدًا لمواصلة الصعود الذي يستهدف مستوى 8010 نقطة (في الربع الأخير من عام 2013م كما هو موضح في الجزء الثاني من هذا التحليل؛ والخاص بالمدى المتوسط)..

 
خارطة لحظية (نصف ساعة) للمؤشر العام لسوق الأسهم السعودي (TASI):

 

المدى الطويل (فاصل أسبوعي):
الإغلاق الأسبوعي الإيجابي القوي الذي سجله المؤشر العام فوق مستوى 7180 نقطة أكد استمرارية الاتجاه الصاعد على المدى المتوسط، ليستهدف المؤشر العام بعد ذلك مستوى 8010 نقاط خلال ثلاثة إلى أربعة أشهر قادمة (في الربع الأخير من عام 2013م؛ من الناحية الزمنية)، كما أن الإغلاق الإيجابي فوق مستوى 7180 نقطة فتح الطريق أمام المؤشر العام للبحث عن قمة الدورة الزمنية ذات الـ 62 أسبوع (متوسطة المدى) التي اقتربت من مٌنتصفها (الاسبوع الماضي يُمثل الأسبوع الـ 26؛ وتبقى على مُنتصف الدورة 5 أسابيع)؛ وهذا يعني أن قمة دورة الـ 62 أسبوع من المتوقع أن تكون خلال الـ 5 أسابيع القادمة (بشكل تقريبي)، مع الأخذ في الاعتبار أن المُؤشرات الفنية على المدى المتوسط – بصورة عامة – تشير بشكل كبير إلى أن التحركات الإيجابية لا يزال لها بقية – بإذن الله – وذلك من خلال التحركات الإيجابية المؤكدة للمُتوسطات المُتحركة وأشرطة بولينجر ومؤشر Ichimoku ومؤشرات الاتجاه -DI/+DI التي سجلت تفوق واضح للتحركات الإيجابية على التحركات السلبية، كما أن مؤشرات القوة الدافعة لا تزال إيجابية – بصورة عامة – رغم وصول بعضها إلى مناطق الافراط في الشراء، يُضاف إلى ذلك التحسن الملحوظ لمؤشرات حجم التداول والسيولة..
 

خارطة اسبوعية للمؤشر العام لسوق الأسهم السعودي (TASI):

 
الخلاصة:
الجمع بين الصورة الفنية على المدى المتوسط (الفاصل الأسبوعي) والمدى اللحظي (فاصل نصف ساعة) من خلال المُعطيات السابقة؛ هو احتمالية تسجيل المؤشر العام لتراجع مؤقت خلال تداولات هذا الاسبوع، ربما نُشاهد معه مناطق الاختراق بين 7180 نُقطة إلى 7250 نقطة، بعدها يواصل المؤشر العام تحركاته الإيجابية باتجاه 8010 نقطة بإذن الله..